elmadrasah.com

x احجز الآن!

التاريخ Thu, Mar 31, 2022

تنظيم وقتك في رمضان

المدرسة. كوم تقدم لكم روجتة مجانية لتنظيم الوقت في رمضان

قبل حلول شهر رمضان الكريم وفي إطار استعداد الطلاب لأيام الصيام المباركة، ظهرت الكثير من التساؤلات لدى طلابنا حول كيفية تقسيم وتنظيم الوقت في رمضان، بحيث يتسع اليوم لأداء كل المهام، دون إحداث خلل أو جهد زائد بالجسم.

ولذلك فنحن موقع "المدرسة. كوم" نقدم لك برامج تنظم وقتك في رمضان، وتساعدك على إدارة وقتك بشكل صحيح، من خلال توزيع طاقتك خلال اليوم بشكل متزن دون الإسراف في استنزافها.

وبالتالي فسوف نتناول كل جزء من هذه المهام والأهداف المطلوب تحقيقها خلال يوم الصيام، مع ذكر للحد الأقصى من الوقت لأدائها، والتي ستساعدك على وضع خطة تنظم وقتك في رمضان، مع ذكر لأهم المحظورات التي يجب الابتعاد عنها خلال الصيام وكذلك عقب الإفطار في كل جزء منها.

تنظيم وقت العبادة

لكي تنظم وقت العبادة، لابد أولاً من معرفة العبادات التي يمكنك استهدافها خلال شهر رمضان، والتي تتمثل في (الصيام أوالامتناع عن الطعام – الصلاة – قراءة القرآن – الذكر)، وعلى إثر ذلك وجب اتباع بعض النصائح التي تمكنك من عبادة بلا تعب، وهي:

- أداء الصلوات الخمس على أوقاتها الثابتة وأهميتها لجعلك تنظم وقت العبادة.

- تخصيص جزء محدد من القرآن لقراءته ويفضل قبل أذان الفجر، ويقدر بنصف ساعة كحد أقصى، نظراً لاستحباب الذكر والدعاء في ذلك الوقت.

- تخصيص ساعة من يومك للذكر مقسمة إلى نصفين أحدهما عقب صلاة الفجر، والأخرى قبل الإفطار، أو وضعها في أوقات الراحات ما بين المواد وبعضها.

- عدم الإسراف في وقت أداء صلاة التراويح على حساب وقت المذاكرة، والاتزان في وقت العبادة، وذلك لأن المذاكرة تعد عملك الحالي، والعمل جزء من العبادة.

معوقات تحول دون تنظيم وقت العبادة

ويحظر عليك عدة أمور التي تجعلك لا تنظم وقت العبادة وتدمر خططك، مثل: الإفراط في الصلوات الغير مفروضة كالإكثار من النوافل؛ مما يؤثر على وقت العمل والدراسة، وكذلك قراءة الجزء المحدد من القرآن دون الإفراط فيه على حساب وقت المذاكرة، وعدم شغل العقل بالذكر وقت الحفظ والفهم للمواد الدراسية؛ كي يستوعب الطالب المعلومات دون حدوث تشتت أو عدم تركيز في اكتساب المعلومة، وذلك لتجنب الرجوع إليها مرة أخرى.

تنظيم وقت الدراسة

يختلف الوقت الذي ينشط فيه كل منا فيرمضان، فهناك من يشعر بنشاط عقله في الصباح، ومن يستفيق عقله ليلاً، فيقوم بالسهر؛ لشعوره بأنه أكثر فائدة في التحصيل الدراسي.

ولكن طبقاً للتجارب والخبرات التى أجريت من قبل العلماء والممارسين للمذاكرة في أيام رمضان، فقد وجدوا أن أفضل أوقات المذاكرة في رمضان التي ينشط فيها عقل أغلب الطلاب، ويمكنهم خلاله التحصيل بشكل أكبر للمادة العلمية هو وقت ما بعد الإفطار بساعتين.

ويعود ذلك لسبب توجه الدم بالكامل للمعدة لهضم الطعام بعد الإفطار، وبالتالي يشعر الطالب بالتعب نتيجة ذلك، حيث يأخذ هذا الطعام مدة لا تقل عن ساعتين؛ كي تتم عملية هضمه بشكل كامل، ومن ثم يعود الدم إلى دورته الطبيعية في الجسم بعد ذلك.

كانلزاماً عليك أن تنظم وقت الدراسة بالتخطيط المسبق له؛ كي لا يتم سرقة الوقت منك دون الوصول إلى تحقيق الحد الأدنى من المنفعة المطلوب تحقيقها خلال يومك، ويمكنك اتباع تلك الإرشادات للوصول إلى تنظيم وقتك بشكل صحيح خلال رمضان:

- وضع خطة زمنية للمذاكرةتنظم وقت الدراسة، ويقوم فيها بتقسيم المهام المطلوبة طبقا للوقت، ويبدأ بعد الإفطار بساعتين بتناول مادة واحدة للدراسة في اليوم وذلك خلال الأسبوع الأول، ثم يزيدالعدد لمادتين يومياً في الأسبوع الثاني، وثلاث مواد يومياً في الأسبوع الثالث.

- الجلوس أثناء وقت المذاكرة في الأماكن الأكثر هدوءً وسكوناً؛ لرفع مستوى التركيز لدى الطالب، وتحصيل أكبر كم في أقل وقت.

- تقسيم وقت المذاكرة بين المواد، بحيث يبدأ الطالب بالمادة التي تحتاج منه فهماُ أكثر، ثم التدرج للأسهل.

- ضرورة وضعك أوقات للراحات لتنظم وقت الدراسةبين المواد؛ كي لا يشعر بالملل أو الخمول.

- أن يخصص الطالب لنفسه مكافأة تشجيعية في حالة التزامه بالوقت المحدد للمذاكرة والمهام المطلوبة.

أقرأ أيضاً: نصائح هامة للمذاكرة في رمضان لا تفوفتك

معوقات تحول دون تنظيم وقت الدراسة

ويحظر على الطالب الشروع في المذاكرة عقب الإفطار مباشرة، نظراً لما يتسبب فيه ذلك من زيادة الحمل على العقل في خوض أكثر من مهمة في ذات الوقت، وبالتالي يمكن حدوث خلل في الجسم، بالإضافة إلى بذل المجهود في مهام أخرى غير المذاكرة، وبالتالي الشعور بالإنهاك وقت المذاكرة، والاعتماد على استخدام مهارة واحدة في المذاكرة مما يشعر بالملل، دون التنقل بين المهارات المختلفة للطالب، وكذلك ضرورة المذاكرة بعيداً عن التلفاز أو الجوال لزيادة التركيز والبعد عن المشتتات.

تنظيم وقت النوم

عليك أيها الطالب أن تنظم وقت النوم؛ كي تحصل على تركيزاً كبيراً خلال وقت المذاكرة في رمضان، فالنوم لفترة كافية يساعد الجسم في الحصول على الراحة الكاملة، ليصبح أكثر نشاطاً وحيوية، ويصفو معه العقل لاستقبال المعلومات.

وبالتالي وجب عليك أن تنظم وقت النوم من خلال إدارة الوقت خلال يومك بشكل صحيح، لما في ذلك من أهمية تعود على حالتك النفسية والصحية بشكل إيجابي، وإليك عدة نصائح تعلمك كيف تنظم وقت النوم في رمضان:

- ضرورة وضع خطة يومية من خلال تحديد 7 أو 8 ساعات للنوم خلال اليوم الواحد.

- تقسيم ساعات النوم بين وقتي الصيام والإفطار، إما بالتساوي، أو بزيادة إحداها على الآخرى.

- ضرورة النوم المبكر في الليل؛ للقدرة على الاستيقاظ وقت الفجر، والاستفادة من حالة النشاط الصباحي.

- النوم وقت القيلولة لإعادة شحن الجسم بالطاقة وإعادة النشاط له.

معوقات تحول دون تنظيم وقت النوم

- عدم النوم في وقت الليل يؤدي إلى شعور الطالب بالتعب والنعاس طوال وقت النهار.

- شرب المنبهات، مثل: القهوة، والشاي، والتي تجعل الطالبيشعر بالأرق رغم التعب والإجهاد.

- النوم في أوقات غير صحية كوقت الصباح الذي خلقنا للعمل والاجتهاد فيه.

تنظيم وقت الاكل

وهو من أهم الخطوات التي يجب أن يراعيها الطالب في رمضان، ويؤدي عدم انتظام وقت الأكل إلى الشعور بالإجهاد والتعب، وخاصة في الأيام الأولى من الشهر الكريم؛ لاعتماد الجسم على حرق الدهون، واستغلالها كمصدر للطاقة بدلا من الطعام الذي تحلله المعدة، وهو ما يجعل الكثير من طلابنا في حالةمن النعاس أغلب الوقت.

وبالتالي كان لتنظيم وقت الطعام أهمية كبيرة في ضمان راحة الجسد والعقل مع الاستفادة من اليوم في التحصيل الدراسي، وهذه بعض النصائح الخاصة بك؛ كي تنظم وقت الأكل أثناء إفطارك في شهر رمضان:

- ضرورة اتباعك نظاماً غذائياً صحياً شامل لكل احتياجات جسدك.

- تقسيم وجبة الإفطار؛ لكي يتم تأهيل الجسم لاستقبال الطعام بشكل تدريجي، دون سحب الدم مرة واحدة نحو المعدة، مما يحدث تكاسلاًشديداً.

- التركيز على الأطعمة التي تساعد على رفع تركيز الطالب كالمكسرات والفاكهة.

- التركيز على الأطعمة التي تحوى العناصر الأساسية التي يحتاجها الجسم من (فيتامينات – أحماض أمينية).

- شرب السوائل خلال وقت الإفطار لتعويض ما تم فقده خلال وقت الصيام.

أقرأ مقالنا لمزيد من المعلومات عن: تقوية الذاكرة و التركيز الذهني في رمضان

معوقات تحول دون تنظيم وقت الأكل

هناك بعض الأخطاء في الطعام والشراب والتي تجعلك لا تنظم وقت الاكل بشكل صحيح،وتقف أمامك كعقبات تحول دون تحقيقك لمهامك المطلوبة خلال اليوم الدراسي، ويعد من المحظورات قيامك بـ:

- شرب المواد المنبهة، مثل: القهوة، والشاي، والتي تتسبب في شعوره بالأرق وعدم القدرة على النوم رغم التعب والإجهاد.

- سوء التغذية الذي يؤدي إلى شرود الذهن وتشتت الانتباه طوال وقت الصيام.

- تناول الأطعمة عالية الدسموالتي تسبب الخمول للصائم، نظراً لأن هضمها يحتاج إلى تدفق الدم بنسبة كبيرة في المعدة.

وبالتالي يتضح ضرورة أن تنظم وقتك في رمضان بين العمل والعبادة، وأهمية إعطاء كل جزء من جسدك حقه، مع مراعاة عدم إهمال الأجزاء الأخرى، بالإضافة إلى نصائح لتنظم وقت الاكل من خلال الاتزان في المأكل والمشرب والاختيار المناسب لهما، والنوم لفترات كافية، وانتقاء الوقت المناسب للمذاكرة كي تحقق أكبر منفعة من يومك في رمضان، وكذلك ترضي ربك في عبادتك.

المقال السابق المقال التالية

اترك تعليقًا الآن

0 تعليقات

يرجى ملاحظة أنه يجب الموافقة على التعليقات قبل نشرها