التاريخ Mon, Jul 13, 2020

يُعد شهر رمضان (الشهر التاسع في التقويم الإسلامي) شهرًا مقدسًا يظهر الامتنان والشكر لله على النعم اليومية مثل الطعام والماء. يستمر الحدث السنوي 29-30 يومًا اعتمادًا على دورة القمر. وقد يأتي  شهر رمضان خلال فترة الامتحانات، حيث يكون الطلاب من كل الفئات العمرية في حاجة لتسخير طاقاتهم في المذاكرة، وبما أن الصيام يصل ل 12 وأكثر يصاب الطلاب بالإجهاد. ولذلك سوف نتناول أهم النصائح المتداولة للمذاكرة الفعالة في أيام رمضان المباركة وما هو افضل وقت للمذاكرة في رمضان ؟

8 نصائح هامة للمذاكرة الفعالة في رمضان

الدراسة ليلاً:

قد يستغرق الأمر بعض الوقت للتعود على ذلك، لكنني أجد أن  افضل وقت للمذاكرة في رمضان عادةً ما يكون ليلا حيث تكون الدراسة أسهل، حيث تمكنك من تناول القليل من الطعام، وبالتالي تكون مستوى طاقتك في أعلى درجاته ومن ثم زيادة التركيز أثناء المذاكرة في رمضان.

ضع جدول زمني يناسبك:

لإيجاد افضل وقت للمذاكرة في رمضان أيضًا يفضل أن تضع جدول زمني مناسب للمذاكرة فمثلاً إذا كنت تقضي نهارك في التواجد بالمدرسة أو الجامعة، سوف يكون لديك الفرصة أن تخلد إلى النوم في النصف الآخر من النهار مما يمكنك من السهر ليلاً للدراسة حيث تكون أكثر إنتاجية.

ضع وقتاً للراحة والترفيه:

الإنسان يحب بطبيعته أن يشحن طاقته اليومية من خلال أنشطة يحبها لاستكمال مهام يومه. لذلك للحصول على افضل وقت للمذاكرة في رمضان من الضروري تخصيص وقت للترفيه والقيام بنشاط تحبه حتى لاتشعر بالملل الروتيني. إن الشعور بالملل يؤثر سليباً على تركيز الطلاب، لذا عليك بتخصيص ساعة أو ساعتين على الأكثر يومياً لكسر روتينك اليومي. تجنب الأنشطة الذهنية فأنت بحاجة للقيام بنشاط غير ذهني لاستعادة النشاط، يمكنك مشاهدة مسلسل تليفزيوني أو ممارسة بعض الرياضة التي تجدد الدورة الدموية و تساعدك على زيادة التركيز أثناء المذاكرة في رمضان.

تغيير طرق الدراسة:

يعد تغيير طرق الدراسة من المعينات لإيجاد افضل وقت للمذاكرة في رمضان فعلى  الرغم من أنك ستحصل على المزيد من الطاقة طوال الليل ، إلا أنك ستشعر بالتعب أكثر من المعتاد، لذا يجدر تبديل طرق الدراسة إلى شيء يحفز عقلك أكثر. إذا كنت معتادًا على نسخ الملاحظات فقد يجعلك ذلك تشعر بالتعب، لذا جرب شيئًا أكثر إبداعًا، مثل الورق اللاصق sticky notes. أحيانًا أجد أنه من المفيد أن يكون لديك شريك في الدراسة يمكنك التحدث معه ومناقشته في تلك الملاحظات.

اعرف متى تتوقف:

من الواضح أن رمضان هو أحد أركان الإسلام الخمسة ويعتبر شهرًا مباركًا جدًا، ولكن في بعض الأحيان يجب عليك الاستماع إلى جسدك. لذا، إذا مرضت قبل أو خلال الشهر، خذ استراحة من الصيام. يمكنك قضاء ذلك بالصيام مرة أخرى عندما تكون في صحة كاملة. ولا تنسى قول رسولنا الكريم عليه الصلاة والسلام ( إن الله تعالى يحب أن تؤتى رخصه، كما يكره أن تؤتى معصيته) رواه أحمد.

كافئ نفسك:

مكافأة نفسك على الانجازات اليومية شئ لابد منه، فهو يحفز ويعزز من عزيمتك وإرادتك على الدراسة بشكل سليم. هذا يعد عامل لتوليد الطاقة الإيجابية التي تمثل الوقود لمواصلة الدراسة بتركيز.

خذ الأمور ببطء عند الإفطار:

نصيحتي الأخيرة ستكون بالتأكيد أن تبدأ بوجبة خفيفة مثل ربما الزبادي أو بعض التمر، واسترح قليلاً كي تسمح لجسدك بالتكيف، ثم تناول شيء أكبر بعد 30 دقيقة تقريبًا. ويمكنك العودة وأكل وجبة أخرى حوالي الساعة التاسعة خاصة إذا كنت تنوي الدراسة طوال الليل. أما إذا أكلت بنهم عند الإفطار ، فمن المحتمل أنك ستواجه انخفاضًا في الطاقة بعد بضع ساعات، أو تدخل في "غيبوبة الطعام". لا أحد يريد ذلك عندما تحتاج إلى أن تكون منتجًا!.

تقليل الاحتكاك بالتجمعات:

حيث يعد الاحتكاك بالتجمعات ضمن مشاكل المذاكرة في رمضان حيث أن  رمضان أساسه التجمعات الأسرية الجميلة، ولكن بالنسبة للطالب الوضع يختلف. عليك بالابتعاد عنها حتى لا تشوش عليك تركيزك. وبالتالي عليك مناقشة ذلك مع رب أسرتك على توقيف العزومات والتجمعات داخل المنزل حتى انتهاء من فترة الامتحانات فهذا سيقلل من مشاكل المذاكرة في رمضان.

واليك فكرة عامة عن طبيعة الدراسة في كل وقت خلال اليوم لتحدد الأفضل بالنسبة لك بشكل عام.

ماهو أفضل وقت للدراسة خلال اليوم؟

أولا: الدراسة في الصباح الباكر:

 يعتقد معظم الناس أن الصباح هو أفضل وقت للدراسة ، حيث تميل أدمغتنا إلى أن تكون أكثر حدة في الصباح بعد نوم ليلة منعشة وفطور.  الضوء الطبيعي المتوفر مفيد أيضًا لعينيك ويبقيك متيقظًا.  هذه الفترة رائعة لفتح كتاب مدرسي لتعلم نظرية جديدة ، أو لمجرد مراجعة ملاحظات المحاضر من اليوم السابق لأن الصباح يمنحك عمومًا قدرة أفضل على التذكر. ولهذا في رمضان يمكنك البدء في الدراسة مع بداية الشروق بعد صلاة الفجر حيث يكون ذهنك منتعشًا في ذلك الوقت. وهذا الوقت أيضًا يعد ضمن افضل وقت للمذاكرة في رمضان.

الدراسة في فترة الظهيرة:

 في فترة ما بعد الظهر، تكون أدمغة الطلاب جيدة في دمج المعلومات الجديدة مع ما يعرفونه بالفعل. حيث أنه خلال هذا الوقت من اليوم، يستطيع الطلاب إنشاء اتصالات وجعل المعلومات التي تعلموها أكثر فعالية نتيجة الاحتكاك بالحياة اليومية.

 فإذا كنت تعثرت في شيء أثناء دراستك في الصباح يمكنك في هذا الوقت  التواصل مع أقرانك أو المعلمين لتوضيح ما تعذر عليك فهمه؛ لأن هذا هو الوقت الذي يكون فيه الناس أكثر نشاطا، أو حتى يمكنك زيارة المكتبة لمزيد من المعلومات.

الدراسة ليلًا:

الدراسة في الليل بالنسبة لبعض الطلاب، اللذين لديهم المزيد من الطاقة في وقت لاحق من اليوم. وبالتالي، يكون المساء أو الوقت المتأخر في الليل هو وقت أكثر فعالية بالنسبة لهم القراءة والدراسة.

حيث تساعدك الدراسة في هذا الوقت أيضا على تحسين تركيزك وإبداعك حيث يوجد عدد أقل من المشتتات لأن الجميع يكون في السرير، وبالتالي يكون الوقت هادئ.

وتعتبر هذه الدراسة بعد دراسة ربط و توحيد المعلومات وتحسين الاستدعاء. ولكن هناك شيء واحد يجب ملاحظته، وهو التأكد من أنك لا تزال تحصل على متوسط من 8 إلى 9 ساعات من النوم ليلا.

ومن المثير للاهتمام أن بعض الأبحاث قد أشارت إلى أن الدراسة في أكثر الأوقات التي يكون فيها الجسد مرهق يمكن أن تساعد عقلك على الاحتفاظ بتركيز أعلى من المهارات الجديدة ، مثل التحدث بلغة أجنبية.

ويمسى هذا بـ التعلم أثناء النوم.  لأنه أثناء نوم العين البطيئة ، تؤدي إلى عملية تقوية الذاكرة لتؤدي أفضل أداء لها وقد يتلقى عقلك الاستعادة وإعادة التنشيط التي يحتاجها خلال فترة الراحة. و هذا يعني أن المذاكرة قبل النوم يمكن أن تساعد عقلك على تعلم أشياء جديدة ، حتى أثناء نومك.

تحدثنا في هذا المقال عن أفضل وقت للمذاكرة في رمضان وافضل الأوقات للمذاكرة عمومًا ونرجو لك كل التوفيق.

      المقال السابق المقال التالية

      اترك تعليقًا الآن

      0 تعليقات

      يرجى ملاحظة أنه يجب الموافقة على التعليقات قبل نشرها